Thursday, June 27, 2013

تغريدات وتغريدات مضادة (1)

شرفت بأن تجمع على تغريداتي من يختلف معي في الرأي وتواصل تبادل العبارات، الأمر الذي صعّب الرد على كلٍ منها. وأحببت تلخيص ما وجه إلي. ما أزعجني في الردود نبرة الكراهية والاستقصاء ضد الطرف الآخر، والتصور الخاطئ بأن المعارضة تمثل الشعب وأنها مفوضة منه، واحتقار آليات الديمقراطية ورأي الشعب. وردي عليه فيما يلي:
الاعتراض: أن انتخاب مرسي لم يكن نزيها بل كان في سبيل الزيت والسكر.
الرد: الانتخابات تمت تحت إشراف قضائي مستقل بعيدا عن سلطة الحكومة. ومن تلقى زيتا أو سكرا من أحد لم يكن مضطرا لإعطاء صوته له. هذا النقد تكرره النخبة لتؤكد احتقارها للشعب المصري وتقلل من شأنه.
الاعتراض: أنني وصفت البرادعي وحمدين وحمزاوي والبدوي وعمرو بعصابة الخمسة، وهم ليسوا بعصابة.
الرد: العصابة لغةً من تجمعهم صفات أو أهداف مشتركة، أو يجمعهم تواطؤ لعمل ما. ووصف هؤلاء بالعصابة عنيت به وجود صفات وأهداف مشتركة تجمعهم. أما التواطؤ، وإن كان محتلا، فلم يكن مقصودا.
الاعتراض: ممكن اننا نطلق على جماعة الاخوان لقب عصابة الاخوان بمنتهى الاريحية ومن غير ان تحس انت كاخوانى بالاهانه صح؟ وماذا عن أبوالفتوح وحازم أبو اسماعيل؟
الرد: لست إخوانيا، ووصف الإخوان بالعصابة لا يضرهم، فلديهم أهداف مشتركة يسعون لتحقيقها مثلهم كمثل أي مجموعة سياسية. وهذا ينطبق أيضا على غيرهم من الجماعات السياسية، كما ينطبق على البلاك بلوك وتمرد. وفي حالة الأخيرين، التواطؤ لتدمير مصر موجود.
الاعتراض: تجار المخدرات فى مصر اخطر مما يسمى البلاك بلوك التى لا احد يعرف هويتهم او لمن ينتمون ولكنكم لاتتحدثون عنهم
الرد: كلاهما قتلة، البلاك بلوك بالمولوتوف والخرطوش وتجار المخدرات بترويج الموبقات.
الاعتراض: مصر اللى نازلة يوم 30 لا تتبع حزبا ولكن نريد الافضل لمصر واولادنا.
الرد: واهمون بالتأكيد إذا ظننتم أنكم تمثلون مصر. الشعب لم يفوضكم لتخريب مصر وحشد البلطجية وغلمان الشوارع بالسلاح والقنابل الحارقة لتدمير بلدنا الحبيب. ارجعوا عن غيكم، وحافظوا على أمنا مصر وأمنها وسلامها.
الاعتراض: بلاش موضوع لقمة عيش الفقير احنا الشعب الحاسيين ببعض ونزولنا عشانهم وعدم نزلونا خيانه
الرد: المعارضة (عصابة الخمسة والليبرال والعلمان والبلاك بلوك وتمرد والفلول ومأجوريهم من البلطجية وغلمان الشارع) قاموا بآلاف الاحتجاجات التي اختلطت بالحرق والقتل وتدمير المنشآت، فتدهور الاقتصاد، وزادات معاناة الفقراء. لو أحسستم بالفقير لما دمرتم مصدر عيشه.
الاعتراض: الاخوان تاجروا بلقمة عيش الغلبان وتاجرو بالدم واحنا نازلين عشان نجيب اللقمه ونرجع الدم
الرد: الذين يتاجرون بلقمة العيش هم كبار موردي السلع الاستراتيجية، وهم لا يزيدون في مصر عن عشرة، ليس فيهم أحد من الإخوان. والمتاجرون بالدم هم من ضربوا مؤسسات الدولة ومقار الأحزاب بالمولوتوف، والمتظاهرين بالخرطوش، وهم الذين يستحقون  محاكمة عادلة للقصاص منهم.
الاعتراض: ولو الاخوان عندهم ذرة اخلاق يسيبو الحكم للي يفهم فيه ومرسي يقدم نفسه للمحاكمه
الرد: الإخوان لا يحكمون وحدهم، فقد كان بجانب الرئيس سلطة تشريعية منتخبة أزاحها القضاء، ومرسي ليس من صلاحيته ترك الحكم لغيره، لأنه مفوض من الشعب في انتخابات تحت إشراف القضاء، وبالله عليكم، من يفهم في الحكم، واحد من عصابة الخمسة، أم زعماء تمرد، ومن يحكم على قدراته؟ الشعب هو الحكم من خلال الصندوق. محاكمة الرئيس تكون حسب الدستور من خلال مجلس النواب، عجلوا انتخاب المجلس ولا تعطلوه، وأيدوا من هو على رأيكم في محاكمة الرئيس، لكي تصلوا لبغيتكم دستوريا.
الاعتراض: احنا شعب مصر هنمسح الكل وهنبني على نضيف بعد منقضي على اللي وصلو المصرين انهم يقتلو بعض
الرد: لستم شعب مصر، ولا تفويض لدى أحد منكم. ادخلوا الانتخابات القادمة واحصلوا على تفويض الشعب قبل أن تتكلموا بإسمه. أما القتلة فهم جزء من المعارضة فشل القضاء في تطبيق العدالة مع معظمهم.
الاعتراض: اه ده صح (الانتخابات الحرة) وده مش هيحصل تحت حكم عصابه دوليه ..انا عايزه اللي يحكمني مصري غير مشكوك ف نزاهته
الرد: الدستور يضمن حرية الانتخابات لأنها تحت إشراف قضائي مستقل، والهيئة العليا للانتخابات تضم قضاة بحكم مناصبهم وليسوا معينين تحت رئاسة رئيس المحكمة الدستورية. الشعب هو الحكم الأخير على نزاهة الحكام.
الاعتراض: مفيش شرعيه دستوريه ...الشعب هوه الشرعيه ..والشعب لما يقول كلمته لا كلمه فوق كلمته
الرد: الشعب هو الشرعية، وهو قد انتخب الرئيس ووافق على الدستور، احترموا رأيه وارضخوا لإرادة الشعب، فهي من إرادة الله.
الاعتراض: وبعدين اي شرعيه دستوريه وعصابة الاخوان اول من حاصرو المحكمه الدستوريه ؟!!!
الرد: محاصرة الإخوان أو غيرهم للمحكمة الدستورية أو مقار المحافظات أو الوزارات خطأ يستحق العقاب، ولكنه لا يلغي الشرعية الدستورية.
الاعتراض: لما الشعب يتكلم ..الكل يقف انتباه لا سلطه فوق سلطة الشعب
الرد: موافقون، وقد قال الشعب كلمته من خلال صندوق الانتخابات، فقفوا طائعين لا عاصين ولا متمردين.
الاعتراض: ده على اساس ان مرسى كانت انتخابه نزيه نسيت السكر والزيت والمطابع الاميرية والترهيب بحرق مصر !!!!!!
الرد: تكرار ذكر الزيت والسكر مقزز لأن فيه احتقار دفين للشعب، والترهيب بالحرق لم يكن كلاما، فقد صبت المعارضة وبلطجيتها النار والمولوتوف في كل مكان، ولكن لم تستطع إرهاب أحد.
الاعتراض: ولو مفيش ف البلد دي رجاله يرجعوها من المحتل الاخواني ستات مصر هيكونو ف اول الصفوف
الرد: أولا الرجال لا يغنون عن النساء، فقد حاربت خولة بنت الأزور بجوار زوجها ولم تكتفي بجهوده، والنساء مدعوات للكفاح جنبا إلى جبن مع الرجال. أما الإخوان فهم مصريون، ولا يجوز أن نطلق على مصري لفظ المحتل. كلنا في بلادنا مواطنون، ليس لنا غيرها ولا نريد سواها.
الاعتراض: هل تدعى وجود هذه الهيئة المستقلة في الانتخابات الماضية؟! الا تتفق بتسيس النتيجة فتم الطعن عليها
الرد: هيئة الانتخابات الرئاسية كانت من القضاء وكانت مستقلة، بل بينها وبين الإخوان خصومة، والطعن عليها لا يثبت شيئا حتى يتم قبوله، وهو لم ولن يقبل.
الاعتراض: وعن اى دستور تتحدث - دستور تم سلقه فى ليل دستور با13مليون من 55 مليون دستور بنوده مشوهه ومعيبه!!
الرد: الدستور لم يتم سلقه. فقد أمضت الجمعية التأسيسية آلاف الساعات في كل مادة، وتم التوافق بين القوى السياسية على كل مواده ما عدا إثنى عشرة مادة، عندما انسحبت المعارضة. والشعب وافق عليه في استفتاء. حقا صوت له ثلاثة عشر مليونا، ولكن من بقي في بيته قد صوت بقدمه لا بيده، فهو مشارك أيضا في قرار الشعب.
الاعتراض: بقولها بكررها لحضرتك الصناديق بتاعة العصابه يبلوها ويشربو ميتها ..لما الشعب يتكلم الكل يقف انتباه
الرد: الاستهزاء بنتيجة الصناديق استهزاء واحتقار للشعب. يجب أن نتأدب مع شعبنا العريق.
Post a Comment